وحدة فشل زرع وإجهاض متكرر

فشل الزرع يتطلب اتباع نهج مخصص، في إنستيتوتو بيرنابييو نعتني به عن طريق وحدة محددة متعددة التخصصات

هل أنت بحاجة إلى مساعدة
+34 965 50 40 00

ما هو فشل الزرع؟

يعرف بعدم تحقيق حمل مستمر بعد علاجات ت ف م . هذا يعني أنه يشمل كلا من المرضى اللاتي لا يحققن الحمل وكذلك اللاتي يحققنه ولكنهن يعانين من إجهاض متبكر

لماذا يحصل فشل الزرع الجنيني؟

هذا السؤال هو تحدي ,لأننا لا نعلم الكثير من العمليات التي تتوج بزرع صحيح للجنين.

في البداية يجب التفكير بأن السبب ليس هو (الأم) ولكن لثلاث مرضى: هي، هو و الجنين.

نعم، نعلم بأن بعض الأسباب متعلقة بالأم, لكن اغلبها جنينية و لا يمكننا دائما تشخيصها ولا علاجها بنجاح. ومن تم الدرجة العالية من عدم اليقين و القلق للمريض عندما يكون الاطباء غير قادرين على إيجادها.

ومع ذلك، السنوات الأخيرة عرفت تقدما كبيرا في هذا المجال.

دراسة صحيحة لفشل في الزرع تتطلب تقييم متعدد التخصصات، لذلك في إنستيتوتو بيرنابييو أنشأنا فريق عمل متخصص في هذه الإضطرابات ويضم أطباء أمراض الأجهزة التناسلية،أطباء الغدد الصماء,بيولوجيون جزيئيون،أطباء الأمراض الوراثية والأجنة. 

ايضا وحدة مختصة  بعلم المناعة الانجابية

وحدة فشل زرع وإجهاض متكرر

كيف نتم دراسة فشل الزرع والإجهاض المتكرر؟

يحدد تقييم للعامل النسوي.تشمل الدراسة أساسا منضار بطانة الرحم،إمكانية أخد عينة من نسيج الرحم و/أو أخذ التحصيلات ،دراسة نمو الجلطات الخلقية أو المكتسبة،قرارات هرمونية، وضيفة الغدة الدرقية والنواة الخلوية. من الممكن الإحتياح لدراسة ما مكملة حسب الحالة.

في بعض الأحيان، ننصح بدراسة الاستجابة الفردية للمريض خلال دورة سابقة للعلاج الإنجابي، من خلال تقييم مؤشرين في يوم الدورة بالتزامن مع النقل: مستويات هرمون البروجسترون - من أجل تعديل الجرعة أو طريقة إعطائها (داخل المهبل أو تحت الجلد) - وتقلصات الرحم، التي يمكن تعديلها بالأدوية إذا كان غير طبيعية. وتسمح كلتا الدراستين بتحسين تقبل الرحم من أجل تقبل غرس الجنين بشكل أفضل.

العامل الذكري، تتم دراسته عبر النواة الخلوية، تجزئة ح ن (الحمض الخلوي)،و فحص شامل للوضيفة الجنسية و الإنجابية للذكر وتقييم للكروموسومات.

ولكن بدون أي شك في العامل الجنيني  تم تحقيق تقدم أكبر.

في الواقع، لدينا حاليا تقنيات بيولوجيا جزيئية وورااثية تسمح لنا بتحليل كامل لكروموسومات الجنين، لأن السبب الاكثر شيوعا لفشل زرعي وإجهاض مبكر هوعدم اللإنتضام في العدد و الترتيب للكروموسومات الجنينية.

نقل للأجنة كروموسوماتيا عادي، يجعل معدل الحمل هو نفسه بغض النظر عن سن الأمهات،وفي نفس الوقت يخفض بشكل كبير خطر الإجهاض: أي اننا كلما تمكنا من نقل أجنة ذات كروموسومات منظمة،تكون للمريض نفس  توقعات النجاح بغض النظر لسنه

:التقنية المعروفة باختصار انجليزي ف ك ش(الفرز الكروموسوماتي الشامل)التي تم تنفيذها حوالي اليوم 5 من النمو الجنيني أضهرت فعالية كبيرة للإجابة على الاسئلة الأكثر أهمية للمرضى وللأطباء اللذين يعتنون بهم

؟لماذا لا يزرعون الأجنة؟

؟ لماذا يجهضون؟

؟هل يستحق الامر تكرار العلاج؟

؟هل حان الوقت لتركه أو لتغييره؟¿

وحدة فشل زرع وإجهاض متكرر

تتيح لنا درجتنا العالية من التخصص في فشل الإجهاض المتكرر / فشل الزرع حشد جميع المتخصصين المشاركين في دراسة حالتك خلال زيارتك الطبية بحيث يمكنك القيام، في يوم واحد، بكل الاختبارات التشخيصية اللازمة لتحليل وتصميم علاج خاص بك.

     سمات الأم:

  • تنظير الرحم وإمكانية إجراء خزعة لبطانة الرحم لدراسة مدى تقبل الرحم.
  • السمات الجينية لمخاطر فشل الزرع.
  • دراسة أهبة التخثر.
  • دراسة المناعة.
  • النواة الحيوية.
  • مستويات فيتامين (د).
  • الفحص بالموجات فوق الصوتية عالية الدقة لتقييم الرحم.

     سمات الأب:

  • النواة الحيوية.
  • دراسة انشقاق الحمض الخلوي الصبغي (النفق).
  • التهجين الموضعي المتألق للحيوانات المنوية.

تحليل شخصي لتاريخك الطبي.

؟ هل تراه مهما؟ نعم لا

تحاليل النتائج

أنظر المزيد

النتائج التي نحصل عليها حاصلة على الاعتماد من الشركات الخارجية التي تصدر شهادات الاعتماد.

هل أنت بحاجة إلى مساعدة.
نحن نوجهك دون التزام.