IBgen sperm: دراسة وراثية لتكوين الحيوانات المنوية

دراسة التخصيب التي تسمح بمعرفة السبب الجيني للتغييرات المكتشفة في مخطط النطاف، مع تحليل 426 جيناً مشاركاً في نمو الحيوانات المنوية

IBgen sperm: دراسة وراثية لتكوين الحيوانات المنوية
  • هل تريد الحصول على مزيد من المعلومات؟

    نحن نوجهك دون التزام.

  • Date Format: DD slash MM slash YYYY
  • This field is for validation purposes and should be left unchanged.

خصوبة الذكور وعلم الوراثة

يؤثر العقم عند الذكور على حوالي 10% من الرجال وهو سبب مشاكل الإنجاب لـ 50% من الأزواج الذين يذهبون إلى عيادة المساعدة على الإنجاب. يتم تشخيص حوالي 40% فقط من الحالات، والجينات هي السبب وراء التغييرات الأكثر شيوعاً، على الرغم من أنه يمكن اكتشاف 15% فقط.

 من هذا المنطلق طور معهد Bernabeu مجموعة مكونة من 426 جيناً تقيم الجينات الرئيسية المشاركة في تكوين الحيوانات المنوية لإكمال تشخيص عقم الذكور، من وجهة النظر الوراثية، من خلال تخصيص علاج الإخصاب في المختبر (FIV).

كيف يمكن أن يساعدني هذا التحليل الوراثي لعملية تكوين الحيوانات المنوية؟

حتى الآن لم يكن لدينا سوى مخطط الحيوانات المنوية للتحقق من خصوبة الذكور وكنا مقيدون عندما كان الأمر يتعلق بالخوض في أصل الأمراض التي تسببها.

يسمح لنا تحليل الأصل الجيني للاضطرابات، والتي يتم تشخيصها سابقاً في مخطط السائل المنوي، بمعرفة أسباب مشكلة الإنجاب.

يتيح ذلك إضفاء الطابع الفردي على العلاج بناءً على الاحتياجات العلاجية للمريض ويقيم التشخيص إزاء دورة المساعدة على الإنجاب.

كما أنه أساسي عند اتخاذ القرار بتبني تدابير الحفاظ على الخصوبة.

كيف يجرى ومما يتكون؟

من أجل إجرائه كل ما هو مطلوب هو الحمض النووي للرجل، إما من خلال عينة دم أو من اللعاب.

إذا لم يكن من الممكن أن تأتي إلى عياداتنا، فيمكنك أخذ عينة من لعابك بنفسك، مما يتيح لك الاستمتاع بالراحة والحمومية في منزلك.

بمجرد وصول العينة البيولوجية إلى مختبراتنا، يتم استخلاص الحمض النووي. باستخدام تقنيات التسلسل (NGS) يتم الحصول على التسلسل الكامل لـ 426 متضمن في تكوين الحيوانات المنوية.

بعد ذلك يتم إجراء دراسة معلوماتية حيوية للطفرات الجينية المحددة لتقييم إمراضها وللتمكن من الإبلاغ عن التشخيص الإنجابي للمريض.

بالإضافة إلى ذلك، فإنه يسمح باستكمال النتائج الأخرى للدراسات الجينية للذكور مثل، على سبيل المثال، النمط النووي و FISH أو TUNEL المنوي.

أشمل تحليل جيني متعلق بخصوبة الذكور

حتى الآن يمكن تحليل عدد قليل جداً من الجينات من أجل معرفة الأصل الجيني لفشل الذكور التناسلي.

لقد سمح لنا التقدم في علم الأحياء الجزيئي وتطوير تقنيات التسلسل الهائل – جنباً إلى جنب مع الاستثمار المستمر في أحدث التقنيات في معهد Bernabeu – بتصميم أكثر دراسة وراثية اكتمالاً لخصوبة الذكور وتحديد ما مجموعه 426 جيناً مرتبطاً بتولد الأمشاج الذكوري.

لمن توصي دراسة الخصوبة IBgen sperm

يتم استخدامه للمرضى الذين وإزاء مخطط المني المضطرب يسعون إلى معرفة الأصل والتشخيص الأنسب لحالتهم.

على سبيل المثال، في المرضى الذين تم تشخيص أنهم يعانون من:

  • فقد النطاف.
  • قلة النطاف الشديدة.
  • استنزاف النطاف.
  • قلة النطاف.

إنه سيسمح باعتماد تدابير علاجية أهمها:

  • في حالة وجوب خضوع المريض لأخذ خزعة من الخصية أو FNAB، فبهذه الطريقة يسمح بتوقع احتمال تحديد مكان الحيوانات المنوية.
  • في حالة وجود تأثير ضار بمرور الوقت، التعرف على تطوره من أجل اتخاذ التدابير الوقائية.
  • إضفاء الطابع الشخصي على علاج مساعدتك على الإنجاب.

لنتحدث

ننصحك بدون التزام

الوضع الراهن

COVID-19