انعدام الخصوبة عند النساء

في نسبة 30% من الحالات التي لا يتحقق الحمل فيها، يعود السبب للأم. يمكن أن تكون أسباب عدم الخصوبة النسائية عديدة، إلا أن هناك حلول لغالبيتها.

Infertilidad femenina - Instituto Bernabeu

هل أنت بحاجة إلى مساعدة.
نحن نوجهك دون التزام.

 ما هو العقم وما هي الأنواع الموجودة؟

العقم هو الصعوبة أو انعدام القدرة بدون إرادة لإنتاج أبناء..

هناك من نوعين : مطلق، عندما يكون غير ممكنا إنتاج الابناء، و نسبي يسمى كذلك ضعف الخصوبة،هو الوضع الذي يتطلب وقتا اكثر من المعتاد للوصول لإنتاج الحمل. يجب التمييز بينه و بين انعدام الخصوبة التي تكمن في قدرة المراة على الحمل لكن يتعدر إنهائه، كما هو الحال عند الإجهاض المتكرر. الإجهاض المتكرر.

ويمكن تصنيفها بالأولية : عندما لم يتم ابدا الحصول على الحمل، أو ثانوية / عندما تم الحصول عليه قبل مدة طويلة ،لكن فشل الآن. هذا الوضع جد شائع عندما تتقدم المرأة في سنها بسبب ضهور مشاكل في الجهاز التناسلي عندها ابتداءا من سن 35 سنة ، وبسبب التراجع الفيزيولوجي للإخصاب مع مرور الوقت و الذي يتفاقم ابتداءا من سن 35 سنة بشكل عام، وبشكل درامي ابتداءا من سن 40 سنة. .

لذلك من الضروري عدم تاخير التشخيص.

إذا لم تتواجد مشاكل في الجماع و لا سوابق في التاريخ الإستشفائي للمراة، سنة انتظار قبل الإستشارة إذا كان سنها يقل عن 30 سنة هو معقول. ما بين 6 اشهر و سنة إذا كان سنها ما بين 30 و 35 سنة. 6 أشهر حتى سن 40 و بشكل فوري إذا بدأت البحث عن الحمل ابتداءا من ذلك السن.

 ما هي اسباب العقم عند النساء؟

أسبابه متعددة ويمكنها ان تأثر على أي امراة..

السبب ممكن ان يكون خلقي ( يعني أنه يخلق معها)، كما هو الحال في الإضطرابات الشكلية و الهرمونية، تشوهات في الأعظاء الجنسية ،إلى آخره . أو ثانوية لعادات سامة كاستهلاك او التعرض للمخدرات، عدوى تناسلية (لا تضهر اعراضا في عديد من الأحيان)، أدوية، إشعاعات او ملوثات بيئية..

أمراض مثل التهاب بطانة الرحم، تومور في الجهاز التناسلي عند النساء تعرقل الحمل كذلك.

لمعرفة المزيد يمكنك استشارة أسباب العقم.

تقييم و دراسة العقم

دراسة العقم عند النساء تتطلب تقييم الوضيفة وشكل البويضات، القنواة، الرحم، أعظاء تناسلية خارجية، مما لا يمكن الوصول لتشخيص بدون وزن مدقق لكل واحد من هذه العوامل.

دراسة العقم عند النساء تتطلب تقييم الوضيفة وشكل البويضات، القنواة، الرحم، أعظاء تناسلية خارجية، مما لا يمكن الوصول لتشخيص بدون وزن مدقق لكل واحد من هذه العوامل.

ولذلك من الضروري دائما دراسة شاملة الزوجين.

هل أنت بحاجة إلى مساعدة.
نحن نوجهك دون التزام.