انقطاع الحيض

الحياة كامرأة لا تنتهي لأنه تم فقدان العادات الشهرية. يتعلق الأمر بكل واحدة كيف تريد أن تعيش واحدة من أطول و أثمر مراحل الحياة.

السلوك المعتمد لكل امراة لمواجهة  كل هذه التغيرات بشكل طبيعي، بتقبلها أنها حدث فيسيولوجي ،و من الأساسي تواجد تدابير متعددة مختلفة النوع للمحافضة على رخاء أمثل.

 

انقطاع الحيض

؟ماهو تعريف انقطاع الحيض؟

ينسب مصطلح انقطاع الحيض إلى تاريخ آخر عادة شهرية. ويتطلب أيضا انعدام حدوث الحيض عند المراة خلال على الاقل 12 أشهر الموالية. هذا له أهمية كبيرة لأن كل امراة يحدث لها نزولا للدم بعد 12 شهرا بدون عادات شهرية، عليها استشارة الطبيب المختص بامراض النساء لاستبعاد الأمراض التي تسببت في ذلك النزول الدموي.

انقطاع الحيض

قي أي سن يحدث انقطاع الحيض؟

السن المتوسط هو 50 ـ 51 سنة. الفترة العادية لحصوله هي من 45 إلى 55 سنة.

نسبة كبيرة من النساء يحصل لهن من قبل بسنوات كثيرة، يعرف بانقطاع الحيض المبكر الذي يضهر قبل سن 40.


ويطلق عليه أيضا إسم ما قبل انقطاع الحيض، ابتداءا من السنوات السابقة قبل التوقف الكلي للدورات الشهرية، حيث تبدأ المراة بالشعور بتغيرات جسمية و نفسانية خاصة.

يطلق إسم ما فبل انقطاع الحيض على المرحلة التي يبدأ فيها توقف العادات الشهرية.

انقطاع الحيض

؟لماذا يحدث انقطاع الحيض؟

فقدان العادات الشهرية هو تطور فيزيولوجي، يعني أنه شيء طبيعي في حياة المرأة. يحدث نتيجة الإنخفاض التدريجي لوظيفة المبيض. هذا واقع يحدث بشكل متشابه عند كل نساء العالم، وهو جزء من شيخوخة الأعضاء الجسمية مع مرور الوقت، بنفس الشكل يضعف الرؤية، السمع أو ضهور تغيرات وظائف خلايا الجسم بشكل عام. 


يسسب انخفاض وظيفة المبيض، من بين أمور أخرى، إنتاجا للهرمونات كالإيستروجونية غير قادرعلى الحفاض على نمط الدورة الشهرية الذي عرفته امرأة معينة طوال حياتها. هذا الفقدان التدريجي لمستوى الإيستروجينات هو الذي يسبب في ضهور الأعراض المتعلقة بهذه المرحلة من الحياة.

انقطاع الحيض

؟ماهي انعكاساته على حياة المرأة؟

مضاعفات على المدى القصير:

  • اضطرابات في الدورة الشهرية إلى غاية فقدان العادات الشهرية.
  • حرارة كبيرة. عرق ليلي.
  • اضطرابات عاطفية. تهيج


  • نقص في الرغبة الجنسية.
  • اضطرابات في النوم

مضاعفات متوسطة الأجل:

  • نحافة الجسم و جفاف الجلد.
  • جفاف الأغشية المخاطية (خصوصا المهبلية).

مضاعفات على المدى الطويل:

  • هشاشة العظام (فقدان كثافة العظام).
  • زيادة خطر كسور العظام.
  • اضطرابات في شرايين القلب.
انقطاع الحيض

؟ماهي طرق علاج انقطاع الحيض؟¿

قبل الإشارة لأي نوع من العلاج يجب إجراء:

  • تقييم للتاريخ الطبي
  • فحص عام و مختص بالأمراض النسائية عند المرأة


  • تقييم للتاريخ الطبي فحص عام و مختص بالأمراض النسائية عند المرأة تخصيص العلاج للأعراض التي ستكون مختلفة من امرأة إلى اخرى، و التي ستتغير بمرور الوقت.
  • طرق العلاج:

علاجات هرمونية (وصف الإستروجينات أو البروجيستيرون حسب الحالات) و الإيسوفلافونات (مشتقة من الصوخا).
وقاية وعلاج خاص لهشاشة العظام ( توجد حاليا مجموعة واسعة من الأدوية)

وقاية وعلاج خاص للهشاشة القلبية

انقطاع الحيض

؟ماهي الإرشادات العامة لهذه المرحلة من حياة المرأة؟

من الضروري معرفة نمط حياة المرأة، حيث أنه بتصحيح بعض العادات يمكن تحسين الرخاء الجسمي و العاطفي، وكذلك الصحة بشكل عام.


دابير هامة هي:

  • الحفاض على غداء سليم و مناسب.
  • تعرض معقول للأشعة الشمسية في كل يوم (30 دقيقة).
  • رياضة بدنية
  • الحفاظ على مستويات جيدة لفيتامين د في الدم.
  • عدم التعاطي لتدخين
  • استهلاك معتدل للكحول.
  • علاقات جنسية منتظمة.

باختصار، أفضل العادات للصحة في هذه المرحلة ، كفي أي مرحلة أخرى في الحياة، هم الغذاء المتوازن، باجتناب التعاطي للتدخين و كميات كبيرة من الكحول، بجنب إلى جنب مع ممارسة رياضة بدنية بشكل منتظم، من اجل الوقاية ،ليس فقط من هشاشة العظام بل أيضا من بعض الأضرار الأخرى للصحة في الحياة. 

انقطاع الحيض

؟هل من الإمكان أن تصبحي أما عند انقطاع الحيض؟

الجواب هو نعم. منذ وقت طويل، تقنيات الإنجاب بالمساعدة تسمح بمعدلات عالية للنجاح ،إستطاعة تحقيق الحمل التطوري الطبيعي في هذه المرحلة من الحياة. منطقيا، باعتبار أن الوظيفة الرئيسية للمبيض هي تخليد الجنس،و على علم بأن هذه الوظيفة عند نساء في مرحلة ما بعد انقطاع الحيض قد فقدت، فإن الحمل يتحقق عن طريق علاج التخصيب في المختبر ببويضات تم التبرع بها أو عن طريق تبني الأجنة.

؟ هل تراه مهما؟ نعم لا

تحاليل النتائج

أنظر المزيد

النتائج التي نحصل عليها حاصلة على الاعتماد من الشركات الخارجية التي تصدر شهادات الاعتماد.

هل أنت بحاجة إلى مساعدة.
نحن نوجهك دون التزام.