متلازمة كلاينفلتر والعقم عند الرجال

وحدة معهد بيرنابيو لتشخيص وعلاج متلازمة كلاينفلتر للعقم عند الرجال

ترتكز ممارستنا السريرية والبحثية في معهد بيرنابيو على العلاج الفردي. ويسمح لنا هذا التخصص الضيق بتشخيص وعلاج الأمراض النادرة، علما أنه معهد لعلاج الأمراض على اختلافها.

وحتى وقت قريب، كانت متلازمة كلاينفلتر ذات الصيغة الصبغية 47 XXY تعتبر نموذجا للعقم المُطلَق عند الرجال. ولهذا، نجري في مجموعتنا أبحاثا مستمرة لتطوير علاجات تمكن من الإنجاب الطبيعي عند الرجال الذين يعانون من هذه المتلازمة.

Síndrome de Klinefelter e infertilidad masculina

هل يجدي تعديل التعامل مع متلازمة كلاينفلتر من أجل تحسين إمكانيات الإنجاب عند الرجال؟

نحافظ في معهد بيرنابيو على مسار علاجي من أجل تقييم:

  • إمكانيات الخصوبة بعد أخذ الخزعات من الخصية.
  • الفيزيولوجيا المرضية لفشل تشكل النطاف، وأصل بؤر إنتاج الحيوانات المنوية وخطر اختلال الصيغة الصبغية.
  • ميزة البحث وتخزين الحيوانات المنوية الخاصة بالمراهقين بدل المرضى الكبار عن طريق التبريد.

كيف تُدرس الحالة؟

وفق معطيات سابقة، كان الحصول على الحيوانات المنوية إيجابيا لدى 50٪ من المرضى، ولم تكن معدلات الحمل بعد الحقن المجهري تختلف كثيرا عن أسباب أخرى لفشل تشكل النطاف. وكانت المعدلات الإيجابية للحصول على الحيوانات المنوية أكبر لدى المرضى الشباب.

وأظهرت دراسات أكثر إيجابية نشرت حديثا وجود أمهات المني عند 4 من 22 رجلا يعانون من متلازمة كلاينفلتر، مع اختلاف مستويات الخلية النطفية عند 2 منهم، بغض النظر عن اكتشاف التليف الكتلي والتقرن الزجاجي عند الرجال الذين يعانون من هذه المتلازمة.

ما الذي تضمنه دراسة الخصوبة للمرضى الذين يعانون من متلازمة كلاينفلتر؟ إمكانيات حقيقية

نحن على دراية بالمعدلات العالية للعقم، ولكن عند وجود إمكانية للحصول على الحيوانات المنوية نضاعف عدد العينات المأخوذة من الخصية. وهناك نفس مخاطر حدوث تشوهات في تكونها كما هو الحال مع أي طور من أطوار المساعدة على الإنجاب.

  • السجل الطبي الشامل
  • الدراسة الهرمونية للهرمون المنبه للجريب وهرمون التستوستيرون
  • تصوير الخصية بالموجات فوق الصوتية مع تحديد حجم الخصية

Síndrome de Klinefelter e infertilidad masculina

كيف يتم أخذ خزعة من الخصية؟

يتمثل هدفنا في الحصول على الحيوانات المنوية في الحالات الأكثر تعقيدا، وهو ما قد يزيد من التعقيدات لكونها أكثر عدوانية. وفي هذا الصدد، نقدم المعلومات الشاملة حول هذه الاحتمالات. ونقوم بإنجاز عرض شامل للنسيج الحشوي للخصية بهدف الكشف عن الأنسجة الحشوية التي تتوفر على أكثر الأوعية الدموية.

  • يتم أخذ خزعة من الخصية دائما تحت التخدير.
  • يتم رفض أخذ الخزعة قبل دورة التلقيح الاصطناعي لأغراض التشخيص فقط لثلاثة أسباب:
    • منع الاعتداءات في الخصية، حيث ينصح بترك فاصل زمني لمدة 6 أشهر بين الخزعات.
    • إمكانية فقدان الخزعة آخر النسيج الجزيري حيث تحفظ الحيوانات المنوية.
    • أسوأ النتائج المتحصل عليها مع الحيوانات المنوية المجمدة ناتجة عن أخذ الخزعات من الخصية.


© Instituto Bernabeu. اسبانيا. | Alicante | Elche | Cartagena | Benidorm | +34 902 30 20 40 | | اتفاقية استخدام الموقع | Cookies policy

IBbiotech Fundación instituto bernabeu sello ISO EFQM